الثلاثاء، 12 يونيو، 2012

معدلات كره المخاطر تعود الى السوق

فوركس يارد تقدم لكم التحليل اليومي الشامل لسوق الفوركس على يد فريق مكون من خبراء في التحليل الفني التي تحرص دائما على تقديم افضل الخدمات لعملائه.
معدلات كره المخاطر تعود الى السوق شهد اليورو ارتفاعات كبيرة مع افتتاح التداول هذا الاسبوع، حيث ساعدت الاخبار حول ما قد تحصل عليه اسبانيا من مساعدة مالية على عودة معدلات الرغبة في المخاطرة الى السوق مرة اخرى. وكانت هناك حركة صعودية لفتة قصيرة، وتخلت العملة الأوروبية المشتركة عن اغلب ارتفاعاتها مقابل الدولار الأمريكي و الين الياباني في منتصف يوم التداول. واليوم يبدو ان الاعلانات القادمة من منطقة اليورو ستكون عي العامل الاساسي مرة اخرى لتحديد الاتجاه الذي سيسلكه السوق. سوف يرغب التجار في التركيز اليوم على ايطاليا حيث يعتبرها السوق انها البلد التالية المعرضة للخطر في ازمة ديون منطقة اليورو. واي اخبار سلبية قد تدفع اليورو الى الاسفل. 

التحليل الاقتصادي

الدولار الأمريكي 
الدولار الامريكي يستفيد من مخاوف منطقة اليورو
بعد انخفاضه مقابل العديد من العملات الاساسية خلال جلسة التداول الآسيوية يوم أمس، تمكن الدولار الامريكي من تعويض اغلب ما تكبده من خسائر، حيث تسببت المخاوف الجديدة بشأن ديون منطقة اليورو في تحويل المستثمرين اموالهم الى أصول الملاذ الآمن. وبعد ان ارتفع اليورو/ دولار أمريكي بما يزيد عن 100 نقطة مع افتتاح التداول هذا الاسبوع، سجل أعلى سعر له عند 1.2667 قبل الدخول في انعكاس هبوطي. وقد انخفض هذا الزوج أخيرًا إلى أدنى سعر له عند 1.2527 خلال منتصف يوم التداول. ومقابل الفرنك السويسري، انخفض الدولار الامريكي الى أدنى سعر له عند 0.9478 خلال الجلسة المسائية قبل الدخول في تصحيح حركة إلى مستوى 0.9580. 
و خلال التداول اليوم، تعني قلة المؤشرات الاقتصادية ان اي حركة يقوم بها الدولار الامريكي قد تكون ناتجة عن الاخبار القادمة من منطقة اليورو. وقد تتسبب المخاوف من ان ايطاليا قد تكون هي الدولة التالية في منطقة اليورو التي تأثر بأزمة الديون في المنطقة سبب في استمرار تحول المستثمرين اموالهم الى عملات الملاذ الآمن، مما قد يساعد الدولار الامريكي على الامتداد في اتجاهه الصعودي. بالإضافة إلى ذلك، قد تقوم العملة الأمريكية بارتفاعات بسبب المخاوف من ان المساعدة المالية المقدمة الى اسبانيا لم تكون كافية لمساعدة القطاع المصرفي على التعافي هناك. 
اليورو
اليورو يعكس ارتفاعاته مقابل الين الياباني
سجل اليورو ارتفاعات هامة مع افتتاح التداول هذا الاسبوع بسبب التفاؤل بشأن الاحتمالات المستقبلية للقطاع المصرفي الأسباني بعد الاعلان عن حزمة من الإنقاذ المالي لاسبانيا قدرها 125 دولار في الاجازة الأسبوعية. وقد انخفضت العملة الأوروبية المشتركة في النهاية بسبب المخاوف بشأن النتيجة المحتملة من الانتخابات اليونانية الأسبوع القادم، وتضامن هذا مع المخاوف بشأن صحة الاقتصاد الايطالي لترتفع معدلات كره المخاطر في السوقز انخفض اليورو/ ين ياباني بما يزيد عن 130 نقطة خلال جلسة التداول الأوروبية، متخليًا عن ارتفاعاته التي سجلها الليلة الماضية. وقد سجل هذا الزوج أدنى مستوى له عند 99.41ققبل القيام بتصحيح صعودي بسيط والاستقرار عند مستوى 99.80. 
و خلال التداول اليوم، سوف يرغب تجار اليورو في الاستمرار في مراقبة اي تطورات من اسبانيا و اليونان. ومع استعداد اليونان لاجراء الانتخابات يوم الأحد، يبدو أن جزء بسيط من الاخبار من هناك قد يؤدي الى ارتفاع معدل تذبذب اليورو. وأي اشارة تدل على ان الاحزاب السياسية المناهضة للتقشف قد تفوز في الانتخابات الأسبوع القادم، فقد تتعرض العملة الأوروبية المشتركة الى المزيد من الخسائر. علاوة على ذلك، اي اشارة تدل على ان المساعدة المالية الأسبانية ليست كافية لتعافي القطاع المصرفي، فقد ينتج عن هذا انخفاض اليورو مرة اخرى مقابل عملات الملاذ الآمن. 
الدولار الأسترالي
الدولار الأسترالي يتعرض لخسائر طفيفة في جلسة التداول الأوروبية
ساعدت النتائج الأفضل من التوقعات عن المؤشرات الاقتصادية الصينية على ارتفاع الدولار الأسترالي مقابل العديد من العملات الاساسية خلال جلسة التداول المسائية يوم أمس. وكأكبر شريك تجاري مع استراليا، تميل البيانات القادمة من الصين لان يكون لها تأثير كبير على الدولار الأسترالي. انخفض الدولار الأسترالي/ الدولار الامريكي بما يزيد عن 100 نقطة خلال جلسة التداول الآسيوية، مسجلا أعلى سعر له عند 1.0007. ولم يتمكن الدولار الأسترالي من الحفاظ على الزخم الصعودي، وانخفض بمقدار 60 نقطة تقريبًا على مدار اليوم. 
واليوم، اي حركة من الدولار الأسترالي قد تكون مرتبطة بمعدلات الرغبة في المخاطرة بين المستثمرين. اي اخبار ايجابية من منطقة اليورو وخاصة فيما يتعلق بالانتخابات اليونانية، قد تتسبب في تغيير المستثمرين لوجهة اموالهم الى الأصول مرتفعة العوائد، مما قد ينتج عنه ارتفاعات في الدولار الأسترالي. 
النفط الخام 
خسائر كبيرة يتعرض لها النفط وسط مخاوف منطقة اليورو
عكس النفط الخام ارتفاعه الاخير خلال جلسة التداول يوم أمس، حيث تسببت مخاوف منطقة اليورو مرة اخرى في إشارة القلق بين المستثمرين بشأن تراجع الطلب العالمي على النفط الخام. انخفض سعر النفط الخام بما يزيد عن 3 دولار للبرميل على مدار اليوم، مسجلا أدنى سعر له أخيرًا عند 83.41 خلال التداول في فترة الظهيرة. 
و خلال التداول اليوم، اي اخبار سلبية من منطقة اليورو قد تدفع بأسعار النفط الخام إن قرر المستثمرون ان التعافي الاقتصادي العالمي يتباطأ نتيجة لهذا. وإن اشارت الاخبار القادمة من اليونانالى ان الأحزاب الأحزاب السياسية المؤيدة للتقشف قد تفوز في انتخابات الأسبوع القاددمن فقد يوجه المستثمرون اموالهم الى الأصول ذات المخاطر العالية، مما قد يساعد النفط على تعويض بعض ما تكبده من خسائر في الآونة الاخيرة. 
التحليل الفني
اليورو/ دولار أمريكي 
يظهر على المؤشرات الفنية على الرسم البياني الأسبوعي ان هذا الزوج يقع داخل نطاق محدد للتداول، مما يعنل انه لا مكن التنبؤ باتجاه محدد طويل الاجل في الوقت الحالي. وقد دخل مدى ويليامز النسبي على الرسم البياني اليومي الى منطقة ذروة الشراء. وقد يرغب التجار في فتح صفقات بيع، حيث قد تكون هناك حركة هبوطية في المستقبل القريب. 

الباوند البريطاني/ دولار أمريكي 
تكوّن تقاطع صعودي على مؤشر الاستوكاستك البطيء على الرسم البياني الأسبوعي، مما يدل على ان هذا الزوج قد يشهد حركة صعودية في الأيام القادمة. بالإضافة إلى ذلك، يبدأ حديّ البولنجر على الرسم البياني اليومي في الضيق، مما يعني انه قد يطرأ تغير في السعر في المستقبل القريب. وقد يكون فتح صفقات شراء قرارًا حكيمًا بالنسبة لهذا الزوج. 

الدولار الامريكي/ الين الياباني
بينما يظهر تقاطع صعودي على مؤشر الاستوكاستك البطيء على الرسم البياني الأسبوعي، يظهر من خلال أغلب المؤشرات طويلة الاجل الأخرى أن هذا الزوج في المنطقة المحايدة. وقد يرغب التجار في اتخاذ طريقة الانتظار والمراقبة، حيث قد تكشف صورة اكثر وضوحًا عن نفسها في المستقبل القريب. 

الدولار الامريكي/ الفرنك السويسري
تقدم المؤشرات الفنية إشارات متضاربة لهذا الزوج. بينما يقع مدى ويليامز النسبي على الرسم البياني اليومي في منطقة ذروة البيع، إلا أنه قد تكون تقاطع هبوطي على مؤشر الاستوكاستك البطيء على الرسم البياني الأسبوعي. وسوف يرغب التجار في تتبع استراتيجية الانتظار والمراقبة لهذا الزوج. 


الدولار الأسترالي/ الفرنك السويسري

تكوّن تقاطع هبوطي على مؤشر الاستوكاستك البطيء على الرسم البياني اليومي، مما يدل على ان هذا الزوج قد يشهد حركة هبوطية في المستقبل القريب. ويدعم هذه النظرية مدى ويليامز النسبي على الرسم البياتي ذاته، والذي يتجه الآن الى منطقة ذروة الشراء. قد يرغب تجار الفوركس في الدخول في صفقات بيع قبل اي اختراق هبوطي محتمل. 
افتح حساب حقيقي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق